İçeriğe geçmek için "Enter"a basın

الرجاء ومنتخب الصالات ينقذان الكرة المغربية في 2021 | كرة قدم


شكل تتويج الرجاء الرياضي بلقب كأس الاتحاد الأفريقي وفوز منتخب الصالات بالبطولة العربية في مصر وبلوغه دور الثمانية بكأس العالم أبرز إنجازات كرة القدم المغربية مع تحسن على مستوى نتائج المنتخب الأول الذي تأهل بسهولة للدور الثالث من تصفيات كأس العالم كما بلغ نهائيات كأس الأمم الأفريقية بالكاميرون.

وتلقى الرجاء تهنئة خاصة من الملك محمد السادس بعد فوزه بلقب كأس الاتحاد الأفريقي على حساب شبيبة القبائل الجزائري يوليو/تموز الماضي بملعب الصداقة في كوتونو بدولة بنين بعد انتصاره 2-1 بفضل هدفي سفيان رحيمي وبين مالونغو.

وتغلب الرجاء في مشوار التتويج القاري على فريق بيراميدز المصري بركلات الترجيح 5-4 بعد انتهاء مباراتي الذهاب والإياب بالتعادل السلبي، وفي دور الثمانية تغلب الفريق المغربي على أورلاندو بايرتس الجنوب أفريقي 5-1 بعد التعادل ذهابا 1-1 ثم الفوز إيابا برباعية نظيفة.

واستمر تألق الرجاء بفوزه في أغسطس/آب الماضي بلقب كأس محمد السادس للأندية العربية الأبطال بعد فوزه في المباراة النهائية على نادي اتحاد جدة السعودي بركلات الترجيح 4-3.

الأهلي يحرم الرجاء من ثلاثية تاريخية

وكان الرجاء قريبا من تحقيق ثلاثية تاريخية حين تقدم طوال 90 دقيقة في مباراة السوبر الأفريقي -أمس الأربعاء- بالعاصمة القطرية الدوحة، لكن الأهلي المصري الأكثر تتويجا باللقب أدرك التعادل 1-1، ثم أحرز اللقب بعد فوزه بركلات الترجيح 6-5.

وصنع منتخب الصالات المغربي الحدث بعد أن توج بلقب البطولة العربية التي احتضنتها مصر مايو/أيار الماضي عندما انتصر في المباراة النهائية على منتخب مصر صاحب الأرض والجمهور برباعية نظيفة؛ أحرز منها أشرف سعود ثنائية إلى جانب هدفين حملا توقيعي يوسف جواد وسفيان بوريط.

وفي الطريق إلى المباراة النهائية، فاز منتخب المغرب للصالات على منتخب البحرين بسداسية نظيفة.

وبلغ منتخب الصالات لأول مرة في تاريخه دور الثمانية بكأس العالم التي أقيمت سبتمبر/أيلول الماضي في ليتوانيا، حيث خسر بصعوبة 0-1 أمام البرازيل بطلة العالم 5 مرات، وقبل ذلك تجاوز في دور الـ16 منتخب فنزويلا 3-2، وفي دور المجموعات فاز على جزر سليمان 6-0، وتعادل 1-1 أمام تايلند، و3-3 أمام البرتغال التي توجت لاحقا باللقب لأول مرة في تاريخها.

وانطلق عام 2021 بتتويج منتخب المغرب ببطولة أفريقيا للاعبين المحليين التي نظمت بالكاميرون، عقب فوزه في المباراة النهائية في ياوندي على منتخب مالي 2-0، وقبل ذلك فاز المغرب في قبل النهائي على الكاميرون 4-0 وتغلب في دور الثمانية على منتخب زامبيا 3-0.

وهذا هو التتويج القاري الثاني على التوالي للمنتخب المحلي الذي أخفق عربيا رغم البداية المثالية في دور المجموعات بكأس العرب في قطر بتحقيقه 3 انتصارات على منتخبات فلسطين والأردن والسعودية، قبل أن يودع البطولة في دور الثمانية بركلات الترجيح 5-3 بعد انتهاء الوقت الأصلي والشوطين الإضافيين بالتعادل 2-2 أمام الجزائر التي توجت لاحقا باللقب لأول مرة في تاريخها.

منتخب المغرب يتقدم

ولم يجد منتخب المغرب الأول أدنى صعوبة في التأهل متصدرا لمجموعته بتصفيات كأس العالم محققا 6 انتصارات في 6 المباريات كما تأهل لنهائيات كأس الأمم الأفريقية التي ستنظم قريبا بالكاميرون.

أما على المستوى المحلي، فاستعاد الوداد لقب الدوري الاحترافي الأول في البلاد وبلغ الجيش الملكي والمغرب التطواني نهائي كأس العرش.




Circassia News

İlk yorum yapan siz olun

Bir cevap yazın

E-posta hesabınız yayımlanmayacak.