İçeriğe geçmek için "Enter"a basın

ضياع لقب البريميرليغ بشكل دراماتيكي يحفز ليفربول أم يحبطه قبل نهائي دوري الأبطال؟ | كرة قدم


قال يورغن كلوب مدرب ليفربول إن فقدان لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في اليوم الأخير بالموسم يمنح فريقه حافزا إضافيا قبل خوض نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقلب “الريدز” تأخره إلى فوز 3-1 على ولفرهامبتون بملعب أنفيلد أمس الأحد، لكن مانشستر سيتي انتفض أيضا ليقلب تأخره إلى فوز 3-2 على أستون فيلا ليحتفظ بلقب الدوري.

ويطمح ليفربول، الذي فاز بالفعل بكأس الرابطة وكأس الاتحاد الإنجليزي هذا الموسم، إلى إضافة لقب سابع لسجله في دوري الأبطال عند مواجهة ريال مدريد السبت المقبل.

وأبلغ كلوب الصحفيين “هذا الموسم مذهل للغاية ولن ينتهي اليوم، ومن الواضح أنه سينتهي الأسبوع المقبل، أمامنا 5 أيام للاستعداد للنهائي وهذا ما سنفعله”.

وقدم المدرب الألماني التهنئة لسيتي ومدربه بيب غوارديولا للتتويج باللقب للمرة الرابعة في 5 سنوات.

وتابع “أنا فخور لكنني محبط بالطبع، توجد سيناريوهات أسوأ، اذا كنت متقدما بنقطة ولم تستغل ذلك فهذا يبدو أسوأ.. أهنئ مانشستر سيتي وغوارديولا وجميع أفراد الطاقم واللاعبين والنادي بأكمله، كان فريقنا قريبا، لكنه لم يكن قريبا بالقدر الكافي”.

ويلتقي ليفربول وبطل إسبانيا في باريس في تكرار لنهائي دوري الأبطال عام 2018 في كييف حين فاز ريال 3-1.


Circassia News

İlk yorum yapan siz olun

Bir cevap yazın

E-posta hesabınız yayımlanmayacak.